مقالات

كيف تنهض مصر من جديد؟

نداء إلى المخلصين من أبناء الأمة في جيش مصر، كنانة الله في أرضه، إلى أحفاد عمرو بن العاص الذي فتح مصر وأمن أهلها النصارى من ظلم الروم، و يا أحفاد الناصر صلاح الدين قاهر الصليبيين ومحرر الأقصى، و يا أحفاد المظفر قطز قاهر التتار وناصر الأمة، لقد كانت مصر منذ دخلها الإسلام واحتضنه أهلها درعا للأمة وتاريخكم خير شاهد ودليل، وها قد تكالب على الأمة كل أعدائها تتار العصر ومجوسه والصليبيين وأعلنوها صراحة حربا صليبية جديدة على دينكم وعقيدتكم وقد صرحوا بها وبدت البغضاء من أفواههم وما تخفي صدورهم أعظم، فقد أعلنها بوش سابقا عند غزو العراق بأنها حرب صليبية، وها هو الغرب يقتلنا في الشام واليمن والعراق وليبيا وغيرها بدعوى الحرب على الإرهاب الذي صنعوه هم ووصموه بالإسلام وأهله … الإسلام الذي حافظ على نصارى مصر أكثر من أربعة عشر قرنا كاملة بينما قتل النصارى كل مسلمي الأندلس في سنوات وأمريكا أم الإرهاب التي أبادت سكان البلاد لتحتل وتستوطن بلادهم.

يا أبناء جيش الكنانة، إن تاريخ أمتكم مشرف كله ويحتاج منكم أن تستأنفوه بحقه فتكونوا حماة للأمة ودرعا لها من جديد بأن تحملوا المشروع الحقيقي الذي ينهض بمصر والأمة ويعيدها سيدة الدنيا كما كانت خلافة راشدة على منهاج النبوة، فالخلافة وحدها هي التي تضمن رقي مصر وأمنها وتضمن رخاء حقيقيا ونهضة تعجب منها الأمم، والخلافة وحدها هي سبيل الإصلاح الحقيقي لمن يريد إصلاح مصر مخلصا ويسعى لنهضتها ورقيها. وبينكم شباب حزب التحرير يحملون مشروع الخلافة كاملا جاهزا للتطبيق والنهوض بمصر والأمة وفورا ولا يحتاجون غير نصرتكم لما يحملون، فاحملوه معهم وانصروا دعوتهم عسى الله أن يفتح بكم وعليكم فتكون الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة وتكونوا بحق أنصار الله ورسوله على خط أنصار الأمس فتكون لكم الكرامة في الدنيا والسعادة الكبرى في الآخرة بتحقيق وعد الله على أيديكم. جعلنا الله وإياكم من جنده وأنصاره.

﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اسْتَجِيبُواْ لِلّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُم لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ﴾

كتبه/ عبد الله عبد الرحمن

عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير مصر